تحديد"الجناة "في مجزرة استاد بورسعيد

لجنة تقصى الحقائق توصلت الى الفاعل الحقيقى فى المجزرة

توصلت التحقيقات التي تجريها النيابة العامة حول مجزرة ستاد بورسعيد الي قائمة من الأسماء للمجرمين الذين قاموا بهذه الجريمة البشعة التي هزت العالم كله وليس مصر وحدها‏.‏
 
 
فقد عثر الفريق المحقق علي شرائط تكشف فيها هؤلاء القتلة من البلطجية وهم يقودون الجماهير البورسعيدية للفتك بجماهير الأهلي.
وقد أطلعت لجنة تقصي الحقائق التي شكلها مجلس الشعب إدارة النادي الأهلي بسير التحقيقات التي ستكشف عن أسرار خطيرة تهز الأمن العام.
وكان مجلس إدارة الأهلي برئاسة الكابتن حسن حمدي استقبل أمس اللواء محمود أحمد علي رئيس اللجنة الأوليمبية, والأستاذ ممدوح عباس رئيس نادي الزمالك, واللواء صبري سراج, والكابتن حازم امام عضوي مجلس إدارة نادي الزمالك, وذلك لتقديم واجب العزاء ومواساة النادي وجماهيره في شهداء الأهلي بمدينة بورسعيد, وقد عرض النادي الأهلي علي الحضور قرار مجلس إدارة النادي بعدم الاشتراك في أية مسابقات رسمية محلية طوال فترة الحداد التي تنتهي في2012/3/11, وأيد الحاضرون قرار مجلس إدارة النادي, وأكد وفد نادي الزمالك تضامنه الكامل مع قرار مجلس إدارة الأهلي حدادا علي أرواح الشهداء, واقترح رئيس نادي الزمالك عودة النشاط الرياضي بمباراة بين فريقي الأهلي والزمالك باستاد القاهرة لصالح أسر الشهداء.. وأيد مجلس إدارة الأهلي اقتراح السيد رئيس نادي الزمالك, كما أيد اللواء محمود علي قرار النادي الأهلي, وقال إنه سيعقد اجتماعا باللجنة الأوليمبية مع السادة رؤساء الاتحادات الرياضية لتأييد قرار الأهلي واتخاذ الخطوات التنفيذية لذلك.
وكان الأهلي قد شهد اجتماعا ضم مجلس إدارة الأهلي برئاسة حسن حمدي, والمجلس القومي للرياضة وممدوح عباس رئيس نادي الزمالك, ومحمود أحمد علي رئيس اللجنة الأوليمبية.
وبحث المجتمعون تداعيات الأزمة وكيفية الخروج منها في الوقت الحالي من خلال تغيير كثير من المفاهيم والسعي نحو الاعلاء من شأن القانون ليكون الحكم في أوجه الاختلاف, ويعيش الأهلي حالة من الطوارئ بصورة يومية لا تكاد تمر ساعة دون اجتماعات للاسراع نحو استعادة حقوق أسر الشهداء والمصابين, وذلك من خلال مخاطبات رسمية للجهات المسئولة بسرعة تحقيق العدالة الناجزة والانتهاء من التحقيقات لتحديد الجناة في مجزرة بورسعيد, واعلان الحقائق كاملة أمام الشعب قبل انتهاء فترة الحداد التي ستنتهي في11 مارس المقبل, وبدأ الأهلي خطوات مقاضاة جميع الجهات المسئولة عن مجرزة بورسعيد.
وكانت لجنة تقصي الحقائق التي شكلها مجلس الشعب برئاسة أشرف ثابت وعمرو حمزاوي ومحمد أبوحديد زارت الأهلي في ساعة متأخرة أمس بهدف توضيح الصورة أمام مسئولي النادي, وكان في استقبالهم اللواء محمود علام مدير عام النادي.
وأطلعت لجنة تقصي الحقائق إدارة الأهلي علي أنها وضعت يدها علي الجناة الأصليين وأن ماحدث نتيجة مشاركة مابين لفيف من البلطجية وبعض رابطة التراس مصراوي بعد اتفاقهم علي قتل جماهير الأهلي, وطالبت اللجنة من إدارة النادي اعداد قائمة بأسماء المصابين لحضورهم الي مجلس الشعب للاستماع لشهادتهم بخصوص ماحدث, وقدمت إدارة الأهلي ملفا كاملا من الصور والفيديوهات والمستندات لتدعيم الموقف حتي يتم الوصول للجناة الحقيقيين, بالاضافة الي شهادة شريف اكرامي الذي موجود حاليا بالسعودية لاداء مناسك العمرة وسيد عبدالحفيظ وأحمد فتحي وهم اللاعبون الذين تواجدوا في أرض الملعب أثناء الأحداث وربما تطول القائمة لاعبين آخرين أبدوا رغبتهم في الادلاء بأقوالهم أمام اللجنة, بالاضافة الي شريط كواليس المباراة التي سجلت من خلال مراسل أحدي القنوات الفضائية التي كشفت عن العديد من البلطجية الذين قتلوا الجماهير, وقال أشرف ثابت, إن هناك العديد من المفاجآت التي سيتم تقديمها لمحاصرة الجناة, وأن هناك قائمة باسماء جاري حصرها لرفعها لجهات التحقيق.
وقامت إدارة الأهلي بتشكيل لجنة من أسر الشهداء لمتابعة الخطوات التي اتخذها المجلس للحفاظ علي حقوق أبنائهم, كما وافق المجلس علي انضمام بعض القانونيين من أسر الشهداء لمعاونة اللجنة القانونية من أجل الدفاع والمعاونة للجنة النادي التي يرأسها المستشارون محمود فهمي واسامة قنديل ورجائي عطية وأكثم بغدادي.
وشكل المجلس لجنة لمتابعة الأمور مع أسر الشهداء وخصص لها مقار داخل النادي لتلقي المستندات والمعلومات اللازمة لمساندة جهات التحقيق.
ووافق المجلس علي تحمل تكاليف أداء مناسك العمرة لأسر الشهداء علي أن يتم تحديد فردين من كل أسرة علي حساب النادي, وكانت إدارة الأهلي تجاوزت انفعالات بعض الأسر الذين اصيب بعضهم بحالة اغماء من جراء الانفعال إلا أن تدخل خالد مرتجي والعامري فاروق وهشام سعيد وخالد الدرندلي حال دون تفاقم الأمور, وقاموا بتهدئة الأسر عملا بمقولة الأهلي وجماهيره ولاعبيه ايد واحدة.
وحذر خالد مرتجي عضو المجلس أسر الشهداء من محاولات بعض مقدمي البرامج الفضائية المزايدة علي موقف المجلس من أجل الوقيعة, وأضاف أن النادي لن يفرط في حقوق الشهداء.
وقال العامري فاروق إن الأمر لن يمر مرور الكرام ولكنه مستاء من دموع بعض الفضائيات وهي التي تسببت في اشتعال النفوس وتلعب علي تهييج الجماهير والوقيعة بين المجلس وأسر الشهداء.



المصدر : الاهرام
ان اعجبك موضوعنا فنرجوا ان تنشره :

إرسال تعليق

دروس واضافات منصة بلوجر

 
الحقوق: copyright © 2011. مدونة فضفضة -تعريب مدونه فضفضه